-->
yalla shoot

النائب مصطفى بكري يتقدم مؤخرا بطلب ضد وزير الخارجية لأسباب هامة جدا

النائب مصطفى بكري يتقدم مؤخرا بطلب ضد وزير الخارجية لأسباب هامة جدا

    قام عضو مجلس الشعب مصطفى بكري، بتقديم طلب إحاطة ضد سامح شكري وزير الخارجية، وذلك عقب زيارة شكري إلى مدينة القدس المحتلة، وعقد مباحثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو حول إحياء مفاوضات السلام مع الجانب الفلسطيني، وتعتبر هذه الزيارة هي أول زيارة لوزير خارجية مصري لإسرائيل منذ عام 2007.

    وأشار النائب مصطفي بكري إلى أن الشعب المصري يريد أن يعرف ما هي الدوافع الحقيقية وراء هذه الزيارة، وأضاف أنه يعتقد أن هذه الزيارة ما هي إلا تمهيدًا لزيارة قريبة لبنيامين نتانياهو إلى مصر، وأكد أن هذا الأمر في منتهى الخطورة، مما له من آثار سلبية على المجتمع المصري والتي ستكون في صالح الجانب الإسرائيلي والذي يعتبر العدو الأول للوطن، وخاصة بعد الزيارات التي قام بها نتانياهو لبعض دول حوض النيل في الآونة الأخيرة، والتي تمثل تدخل واضح من الجانب الصهيوني فيما يرتبط بمياه نهر النيل، وهو ما يمثل خطورة على الأمن القومي لمصر.

    وأضاف بكري أن أكثر ما يثير الدهشة في هذه الزيارة هي حالة المحبة والود التي ظهرت خلال تناول وزير الخارجية المصري سامح شكري العشاء في المنزل الخاص برئيس الوزراء الإسرائيلي، مما أوحى للعالم بأكمله والدول الإفريقية بشكل خاص عن وجود علاقة صداقة بين الجانب المصري والإسرائيلي، وذلك رغمًا عن استمرار إسرائيل في رفضها لمفاوضات السلام مع الجانب الفلسطيني، والبقاء في الأراضي المحتلة.

    Gehan Mohsen
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع GM Demo .

    إرسال تعليق